اقامت لجنة السيدات والعمل الأجتماعي في مجلس رعية الشويفات للروم الأرثوذكس فطوراً صباحياً في ربوع كنيسة مار ميخائيل – المدبّر في ضهور الشويفات، بمناسبة انتهاء الموسم الصيفي  وتكريما للأميرة زينة طلال أرسلان، بحضور عقيلة رئيس الأركان في الجيش اللبناني رنده وليد سلمان، وعقيلة رئيس الصندوق المركزي للمهجرين ميلاني فادي عرموني وعقيلة رئيس بلدية مدينة الشويفات نجاة ملحم السوقي، وعقيلات أعضاء من مجلس بلدية الشويفات، وأعضاء من رابطة سيدات الشويفات، و سيدات من الرعية.

 

في المناسبة القى كاهن الرعية الأب الياس كرم كلمة تطرق فيها الى: “اهمية موقع كنيسة المدبّر في ضهور الشويفات كمكان لالتقاء الأهل والأصدقاء ، وكمكان لتلاقي أبناء البلدة من كافة الأطياف، مشدداً عل اهمية وضرورة هذا المكان في مدينة الشويفات لإحياء هذه المنطقة على صعيد السياحة الدينية، وكمكان للنشاطات الأجتماعية. وشكر للأميرة ارسلان مشاركتها وحضورها مثنيا على الدور الإيجابي التي تقوم به لجهة الوقوف الى متطلبات أبناء الرعية وأبناء المنطقة، وهذا كله بتوجيه من عطوفة الامير طلال ارسلان، والذي نكن له كل مودة واحترام”.

وبالمناسبة وجه الأب كرم تحية للمؤسسة العسكرية داعيا الله ان يحفظ الجيش اللبناني قيادة وافراد ليقوموا بالمهام الملقاة على عاتقهم، معتبراً ان الجيش اللبناني هو خشبة الخلاص لهذا الوطن.

 

 

وكانت كلمة من القلب للأميرة ارسلان حيّت فيها السيدات المحترمات والمجتمعات في ربوع هذا الصرح الديني العريق، مؤكدة “ان لبنان لا يقوم الا بالعيش الواحد والتي تمثل الشويفات النموذج الحي لهذا التعايش”.

كما نقلت الى الحضور تحيات الأمير طلال، وشكرت لمجلس رعية الشويفات هذا اللقاء العائلي واثنت على كل وثبة انمائية يقومون بها لمصلحة الشويفات عموما ومصلحة ابناء الرعية، شاكرة للأب كرم رعايته واحتضانه لكل الأعمال التي تقرّب الناس من بعضها البعض انطلاقا من الشويفات وصولا الى كافة المناطق.

 

Facebook12Twitter0Google+0LinkedIn0
التصنيفات: اّخر الاْخبار

التعليقات مغلقة.

البحث